فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم February 14, 2016, 01:56 PM
 
تجليات المعراج

لماذا ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم الإسراء في مكة، وذكر المعراج في المدينة؟


لمَّا كان رسول الله صلى الله عليه وسلم بُعث إلى الناس كافة، فإن القرآن ذاته له خطاب خاصٌ بالكافرين، وله خطابٌ خاصٌ بالمؤمنين، إذا تحدث الله مع الكافرين يقول: "يا أيها الناس" وهو خطابٌ للناس جميعاً أو "يا بني آدم" وإذا تحدث مع المؤمنين يقول: "يا أيها الذين آمنوا" فهؤلاء لهم خطاب، وهؤلاء لهم خطاب، وإذا تحدَّث مع خواص المؤمنين يقول: "يا عباد": {يَا عِبَادِ لَا خَوْفٌ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ وَلَا أَنتُمْ تَحْزَنُونَ} الزخرف68
فلكل مقام مقال، فالنبي صلى الله عليه وسلم لما كان يُحدِّث أهل مكة ويُخبرهم، لم يخبرهم إلا بما تتحمله العقول لأنه يقول: "إنَّا مَعَاشِرَ الأَنْبِـيَاءِ أُمِرْنَا أَنْ نْكَلِّمَ النَّاسَ عَلَى قَدَرِ عُقُولِهِمْ"{1}
والذي تتحمله العقول هو الذهاب إلي بيت المقدس الذي يعرفونه ويعلمونه، وذهبوا إليه وزاروه، والأمور التي شاهدها في زيارته وكشفها لهم ورأوها بعد ذلك رأى العين. ولما ذهب إلى المدينة بعد ذلك ورزقه الله بقومٍ قال فيهم الله: {الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ} البقرة3
فلو حدثهم عن الغيب يصدقون به، حدَّثهم عن الجنة، والجنة غيب فصدقوا وآمنوا، وحدثهم عن النار، والنار غيب فصدقوا وآمنوا، وحدثهم عن السماوات والملائكة والعرش والكرسي وكل هذه العوالم الإلهية فصدقوا وآمنوا، لكن الكافرون اعترضوا، ولذلك لم يؤمنوا، ولما حدَّث أهل الإيمان حدثهم على قدر أرواحهم التي تتقبل الأمور الغيبية، فحدَّثهم عن رحلة المعراج لأنها كانت في عالم الملكوت الأعلى ولا يُصدِّق بها إلا مؤمن.


{1} الديلمي عن ابن عبَّاس رضيَ اللَّهُ عنهُمَا، جامع المسانيد والمراسيل

رد مع اقتباس
  #2  
قديم November 28, 2016, 12:18 AM
 
رد: تجليات المعراج

موضوع أكثر من رائع
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تجليات العشر من ذى الحجة عصام العديسى كتب اسلاميه 0 October 15, 2012 03:45 PM
حكمة المعراج عصام العديسى كتب اسلاميه 1 June 16, 2012 09:09 PM
خطبة و بحث عن الإسراء و المعراج ألاء ياقوت سيرة و قصص الانبياء و الصحابة 0 June 1, 2010 03:49 PM
تجليات الروح advocate شعر و نثر 0 January 26, 2008 04:17 PM


الساعة الآن 05:58 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر