فيسبوك تويتر RSS


  #1  
قديم October 14, 2015, 12:44 AM
 
تحميل كتاب ، الفلسفة الغربية المعاصرة ، مجموعة من الأكاديميين العرب

موسوعة الأبحاث الفلسفية للرابطة العربية الأكاديمية للفلسفة
الفلسفة الغربية المعاصرة
صناعة العقل الغربي من مركزية الحداثة إلى التشفير المزدوج

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها


نبذة عن الكتاب

جاء النسق العام للموسوعة مغايراً لأغلب الموسوعات الفلسفية الصادرة باللغة العربية ، فهو لم يعمد إلى أن يكون بمعجمية أو اختزالية ووصفية متسرعة ، بل كانت دراسات مستفيضة في نصوص كل فيلسوف من نماذج البحث في الموسوعة وبذلك أمكن تقديم الأبحاث فيهم بشكل مقال فلسفي موسع وشمولي ؛ بمعنى الإحاطة بأغلب وأهم إن لم نقل كل مرتكزات فكرهم ومنجزاتهم الفلسفية.
أن نقدم للقارىء العربي أكثر من خمسين فيلسوف غربياً معاصراً ، وبأقلام أكثر من أربعين مفكراُ وباحثاً عربياً من مختلف البلدان العربية، فذلك يمثل إنجازاً نأمل أن يلقى القبول بعد معرفة عظم خطره.



التحميل

الجزء الأول

الجزء الثاني


أتمني لكم قراءة ممتعة
رد مع اقتباس
  #2  
قديم October 15, 2015, 08:04 AM
 
رد: تحميل كتاب ، الفلسفة الغربية المعاصرة ، مجموعة من الأكاديميين العرب

مشكوريـــــن
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تحميل كتاب ، الفلسفة العربية المعاصرة ، مجموعة من الأكاديميين العرب FARES_MASRY كتب فكرية وفلسفية 2 April 9, 2016 09:56 AM
تحميل تاريخ الفلسفة الغربية ، الكتاب الأول ، الفلسفة القديمة ، برتراند رسل ، حصريا ، pdf عصير الكتب كتب فكرية وفلسفية 7 November 14, 2014 08:57 PM
تحميل كتاب الألفاظ العربية و الفلسفة اللغوية Yaqot روايات و قصص 0 June 15, 2014 03:27 PM
تحميل تاريخ الفلسفة الغربية ، الكتاب الثاني ، الفلسفة الكاثوليكية ، برتراند رسل ، حصريا عصير الكتب كتب فكرية وفلسفية 5 February 11, 2014 10:42 AM


الساعة الآن 11:20 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر