فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الموسوعة الادبية > ديوان الاُدباء العرب

ديوان الاُدباء العرب مقتطفات من قصائد الادب العربي الفصيح, و دوواوين الشعراء في الجزيره العربيه,والمغرب العربي, العصر الاسلامي, الجاهلي , العباسي, الاندلسي, مصر, الشام, السودان,العراق



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم November 12, 2013, 06:51 PM
 
الشاعر السوداني جيلي عبد الرحمن

ﺩﻛﺘﻮﺭ ﺟﻴﻠﻲ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﺮﺣﻤﻦ...ﻧﺒﺬﺓ
ﺗﻌﺮﻳﻔﻴﺔ
ﺩﻛﺘﻮﺭ ﺟﻴﻠﻲ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﺮﺣﻤﻦ
ﻛﺘﺒﻬﺎ ﺍﺑﺮﺍﻫﻴﻢ ﺧﺎﻟﺪ ﺍﺣﻤﺪ ﺷﻮﻙ
ﺍﻟﺸﺎﻋﺮ ﺍﻟﺪﻛﺘﻮﺭ ﺟﻴﻠﻲ ﺍﻟﺴﻴﺪ ﻋﺒﺪ
ﺍﻟﺮﺣﻤﻦ. ﺻﺤﻔﻲ ﻭﻛﺎﺗﺐ ﻭﺷﺎﻋﺮ
ﻭﺃﺳﺘﺎﺫ ﺟﺎﻣﻌﻲ. ﻭﻟﺪ ﺑﺠﺰﻳﺮﺓ ﺻﺎﻱ
)ﺷﻤﺎﻝ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ( ﻋﺎﻡ 1931ﻡ
ﻭﺳﺎﻓﺮ ﻟﻤﺼﺮ ﺻﻐﻴﺮﺍ ﻭﻋﻤﺮﻩ ﻟﻢ
ﻳﺒﻠﻎ ﺍﻟﺘﺎﺳﻌﺔ. ﻗﻀﻰ ﺟﺰﺀﺍ ﻣﻦ
ﻃﻔﻮﻟﺘﻪ ﻓﻲ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺍﻧﺸﺎﺹ
ﺍﻟﻤﺼﺮﻳﺔ ﺣﻴﺚ ﻛﺎﻥ ﻳﻌﻤﻞ ﻭﺍﻟﺪﻩ.
ﺑﻌﺪ ﺍﻟﺜﺎﻧﻮﻳﺔ ﺍﻟﺘﺤﻖ ﺑﺎﻷﺯﻫﺮ ﻭﺩﺭﺱ
ﺑﻪ. ﺍﺣﺘﻀﻨﻪ ﺍﻟﻜﺎﺗﺐ ﺍﻟﻜﺒﻴﺮ ﺯﻛﺮﻳﺎ
ﺍﻟﺤﺠﺎﻭﻱ ﻭﻧﺸﺮ ﻟﻪ ﺃﻭﻟﻰ ﻗﺼﺎﺋﺪﻩ
ﻭﻣﻘﺎﻻﺗﻪ ﻓﻲ ﺟﺮﻳﺪﺓ ﺍﻟﻤﺼﺮﻱ.
ﻋﻤﻞ ﺑﻤﺠﻠﺔ ﺭﻭﺯ ﺍﻟﻴﻮﺳﻒ ﻋﺎﻡ
1955ﻡ ﺛﻢ ﺍﻟﺘﺤﻖ ﺑﺎﻟﻌﻤﻞ ﻓﻲ
ﺟﺮﻳﺪﺗﻲ ﺍﻟﻤﺴﺎﺀ ﻭﺍﻟﺠﻤﻬﻮﺭﻳﺔ ﺛﻢ
ﺟﺮﻳﺪﺓ ﺍﻟﺸﻌﺐ ﺍﻟﻘﺎﻫﺮﻳﺔ. ﻭﻗﺪ
ﺗﺮﺃﺱ ﺍﻟﻘﺴﻢ ﺍﻷﺩﺑﻲ ﻟﺠﺮﻳﺪﺓ
ﺍﻟﻤﺴﺎﺀ ﺧﻠﻔﺎ ﻟﻠﺪﻛﺘﻮﺭ ﻋﻠﻲ ﺍﻟﺮﺍﻋﻲ
ﻭﺑﺘﺮﺷﻴﺢ ﻣﻨﻪ ﺣﺘﻰ ﺳﻔﺮﻩ ﻟﻺﺗﺤﺎﺩ
ﺍﻟﺴﻮﻓﻴﺘﻲ ﻋﺎﻡ 1961ﻡ.
ﺳﺎﻓﺮ ﻟﻺﺗﺤﺎﺩ ﺍﻟﺴﻮﻓﻴﺘﻲ ﻋﺎﻡ
1961ﻡ ﻭﺍﺳﺘﻘﺮ ﺃﻭﻻ ﻓﻲ ﺗﺒﻠﻴﺴﻲ
ﻋﺎﺻﻤﺔ ﺟﻤﻬﻮﺭﻳﺔ ﺟﻮﺭﺟﻴﺎ ﺣﻴﺚ
ﺩﺭﺱ ﺍﻟﻠﻐﺔ ﺍﻟﺮﻭﺳﻴﺔ ﻭﺍﻧﺘﻘﻞ ﺑﻌﺪﻫﺎ
ﻟﻤﻌﻬﺪ ﺟﻮﺭﻛﻲ ﻟﻶﺩﺍﺏ ﺑﻤﻮﺳﻜﻮ
ﺣﻴﺚ ﺣﺼﻞ ﻋﻠﻰ ﺩﺭﺟﺔ ﺍﻟﻤﺎﺟﺴﺘﻴﺮ
ﻓﻲ ﺍﻵﺩﺍﺏ ، ﻛﻤﺎ ﺣﺼﻞ ﻋﻠﻰ
ﺍﻟﺪﻛﺘﻮﺭﺍﻩ ﻓﻲ ﺍﻵﺩﺍﺏ ﺃﻳﻀﺎ ﻣﻦ
ﻣﻌﻬﺪ ﺍﻻﺳﺘﺸﺮﺍﻕ ﺍﻟﺘﺎﺑﻊ ﻷﻛﺎﺩﻳﻤﻴﺔ
ﺍﻟﻌﻠﻮﻡ ﺍﻟﺴﻮﻓﻴﺘﻴﺔ. ﻗﻀﻰ ﺟﻴﻠﻲ 12
ﻋﺎﻣﺎ ﻓﻲ ﻣﻮﺳﻜﻮ ﻭﺗﺰﻭﺝ ﺧﻼﻟﻬﺎ
ﺯﻣﻴﻠﺘﻪ ﻣﻴﻼ )ﻣﻼﺣﺎﺕ( ﻭﻫﻲ
ﻣﺴﻠﻤﺔ ﻣﻦ ﺍﺯﺑﻜﺴﺘﺎﻥ ﻭﻟﻪ ﻣﻨﻬﺎ
ﺑﻨﺘﺎﻥ ﻫﻤﺎ ﺭﻧﺎ ﻭﺭﻳﻢ. ﻋﺎﺵ ﺟﻴﻠﻲ
ﺟﻞ ﺣﻴﺎﺗﻪ ﻣﻬﺎﺟﺮﺍ ﻭﻋﻤﻞ ﻛﺄﺳﺘﺎﺫ
ﻣﺤﺎﺿﺮ ﺑﺠﺎﻣﻌﺎﺕ ﺍﻟﻴﻤﻦ
)1983-1977ﻡ( ﻭﺍﻟﺠﺰﺍﺋﺮ
)1990-1983ﻡ(. ﻭﻓﻲ ﻧﻬﺎﻳﺔ ﺣﻜﻢ
ﻧﻤﻴﺮﻱ ﻋﺎﺩ ﻟﻠﺴﻮﺩﺍﻥ ﻟﻔﺘﺮﺓ ﻗﺼﻴﺮﺓ
ﺛﻢ ﺫﻫﺐ ﻟﻠﻘﺎﻫﺮﺓ ﻟﻠﻌﻼﺝ ﻭﺗﻮﻓﻲ
ﺑﻬﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﺮﺍﺑﻊ ﻭﺍﻟﻌﺸﺮﻳﻦ ﻣﻦ ﺷﻬﺮ
ﺍﻏﺴﻄﺲ ﻋﺎﻡ 1990ﻡ.
ﺻﺪﺭ ﻟﻪ ﻛﺘﺎﺏ "ﺍﻟﻤﻌﻮﻧﺔ ﺍﻷﻣﺮﻳﻜﻴﺔ
ﺗﻬﺪﺩ ﺍﺳﺘﻘﻼﻝ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ" ﻋﺎﻡ
1958ﻡ ، ﻛﻤﺎ ﺻﺪﺭﺕ ﻟﻪ ﻋﺪﺓ
ﺩﻭﺍﻭﻳﻦ ﻣﻄﺒﻮﻋﺔ ﻣﻨﻬﺎ "ﻗﺼﺎﺋﺪ ﻣﻦ
ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ" ﺑﺎﻻﺷﺘﺮﺍﻙ ﻣﻊ ﺍﻟﺸﺎﻋﺮ
ﺗﺎﺝ ﺍﻟﺴﺮ ﺍﻟﺤﺴﻦ ﻋﺎﻡ 1956ﻡ ﻭﺑﻬﺎ
ﻗﺼﻴﺪﺗﺎ ﻋﺒﺮﻱ ﺍﻟﺸﻬﻴﺮﺓ ﻭﻫﺠﺮﺓ
ﻣﻦ ﺻﺎﻱ ﻭﻗﺪ ﻧﺸﺮﺗﺎ ﺑﺎﻟﺼﺤﻒ ﺃﻭﻝ
ﻣﺮﺓ ﻋﺎﻡ 1953ﻡ. ﻛﻤﺎ ﺃﺻﺪﺭ
ﺩﻳﻮﺍﻥ "ﺃﻏﺎﻧﻲ ﺍﻟﺰﺍﺣﻔﻴﻦ" ﻣﻊ ﻧﺠﻴﺐ
ﺳﺮﻭﺭ ﻭﻛﻤﺎﻝ ﻋﻤﺎﺭ ﻭﻣﺠﺎﻫﺪ ﻋﺒﺪ
ﺍﻟﻤﻨﻌﻢ ﻋﺎﻡ 1958ﻡ. ﻭﺑﻌﺪﻫﺎ
ﺃﺻﺪﺭ ﺩﻳﻮﺍﻥ "ﺍﻟﺠﻮﺍﺩ ﻭﺍﻟﺴﻴﻒ
ﺍﻟﻤﻜﺴﻮﺭ" ﻣﻦ ﺍﻟﻘﺎﻫﺮﺓ ﻋﺎﻡ
1967ﻡ ﻭﺃﻋﻴﺪ ﻃﺒﻌﻪ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﺰﺍﺋﺮ
ﻋﺎﻡ 1985ﻡ. ﻭﺑﻌﺪ ﻭﻓﺎﺗﻪ ﺻﺪﺭ ﻟﻪ
ﺩﻳﻮﺍﻥ "ﺑﻮﺍﺑﺎﺕ ﺍﻟﻤﺪﻥ ﺍﻟﺼﻔﺮﺍﺀ"
ﻋﻦ ﺍﻟﻬﻴﺌﺔ ﺍﻟﻤﺼﺮﻳﺔ ﺍﻟﻌﺎﻣﺔ
ﻟﻠﻜﺘﺎﺏ. ﻭﻟﺠﻴﻠﻲ ﺩﻭﺍﻭﻳﻦ ﻟﻢ ﺗﻄﺒﻊ
ﻫﻲ "ﺍﻟﺤﺮﻳﻖ ﻭﺃﺣﻼﻡ ﺍﻟﺒﻼﺑﻞ"
ﻭ"ﺍﻟﻘﺒﺮ ﺍﻟﻤﻐﺒﻮﻥ" ﻭ"ﺍﻟﻤﻮﺕ ﻳﺪﻫﻢ
ﺣﻠﻢ ﺍﻟﺒﺮﺗﻘﺎﻝ." ﻭﻟﻪ ﺃﻳﻀﺎ ﻋﺪﺓ
ﺩﻭﺍﻭﻳﻦ ﻣﺘﺮﺟﻤﺔ ﺃﻫﻤﻬﺎ ﻣﺨﺘﺎﺭﺍﺕ
ﺷﻌﺮﻳﺔ ﻟﻠﺸﺎﻋﺮ ﺍﻟﻜﺎﺯﺍﺧﻲ ﺍﻟﻌﻈﻴﻢ
ﺃﺑﺎﻯ ﻛﻮﻧﻴﺎﻧﻴﻒ.
__________________
اللهم لا إله إلا أنت سبحانك
اللهم إنهم عبيدك و أبناء عبيدك
أهلي في سوريا خذ بيدهم و ارحمهم من هذه الفتن ، و انشر السلام و الأمن في ديارهم
يا رب نصرك ، يا رب نصرك ، يا رب نصرك
رد مع اقتباس
  #2  
قديم November 12, 2013, 07:23 PM
 
رد: الشاعر السوداني جيلي عبد الرحمن

ﺟﻴﻠﻲ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﺮﺣﻤﻦ.....ﺍﻟﻤﻨﺤﻨﻰ
2 ﺍﻟﻤﻨﺤﻨﻰ
ﺍﻳﻪ ﻳﺎ ﻃﻠﻖ ﺍﻟﻤﺤﻴﺎ... ﻭﺍﻟﺤﺠﻰ
ﻫﺎ ﺃﻧﺎ ﺃﺭﺳﻒ ﻓﻰ ﻗﺎﻉ ﺍﻟﺴﻼﺳﻞ
ﻭﺍﻷﻓﺎﻋﻰ ﻣﺜﻞ ﺃﻧﻴﺎﺏ ﺍﻟﺪﺟﻰ
ﺗﻨﻔﺚ ﺍﻟﺴﻢ ﻋﻠﻰ ﻭﺟﻪ ﺍﻟﺴﻨﺎﺑﻞ
ﻫﻞ ﻣﻀﻰ ﺍﻟﺼﻴﻒ؟ ﻭﻗﺪ ﻟﻘﻨﺘﻪ
ﻗﺼﺔ ﺍﻟﻤﻮﺕ ﺍﻟﺬﻯ ﻗﺎﻡ ﻳﻘﺎﺗﻞ!
ﻭﺧﺮﻳﻒ ﺍﻟﻌﻤﺮ... ﻳﺼﻔﺮ ﻋﻠﻰ
ﻫﻤﻬﻤﺎﺕ ﺍﻟﺮﻳﺢ... ﻓﻰ ﺍﻟﺤﻮﺭ
ﺍﻟﺬﻭﺍﺑﻞ
ﻋﺎﻭﺩ ﺍﻟﺮﻭﺡ ﺃﺳﺎﻫﺎ، ﺃﻃﺒﻘﺖ
ﻓﻰ ﺟﺪﺍﺭ ﺍﻟﺼﻤﺖ، ﺁﻻﻡ ﺍﻟﻤﻔﺎﺻﻞ
ﺍﻳﻪ ﻫﻞ ﻋﺪﺕ ﺍﻟﻴﻨﺎ... ﻛﺎﻟﺴﻨﻰ
ﺣﻴﻦ ﺃﺭﻋﺒﺖ ﺃﺭﺍﺟﻴﺢ ﺍﻟﻤﻘﺎﺻﻞ
ﺍﻟﺠﻤﺎﻫﻴﺮ ﺍﺷﺮﺃﺑﺖ ﻭﺍﻟﻘﻨﺎ
ﻳﺴﺘﺒﻴﻬﺎ ﺍﻟﺼﻮﺕ ﻭﺍﻟﻤﻴﺪﺍﻥ ﺣﺎﻓﻞ
- ﻳﺎ ﺻﻴﺎﺡ ﺍﻟﺨﻴﺮ ﻛﻢ ﺃﻭﺣﺸﺘﻨﺎ!
ﻳﺎ ﻣﺴﺎﺀ ﺍﻟﺨﻴﺮ ﺗﺸﺠﻴﻚ ﺍﻟﻤﻨﺎﺯﻝ
* * *
ﻟﻢ ﻳﻌﺪ ﻟﻠﻨﺒﻊ ﻏﻴﺮ ﺍﻟﻤﻨﺤﻨﻰ
ﺃﺭﻫﻒ ﺍﻟﻘﻠﺐ ﻋﻠﻰ ﻧﺒﺾ ﺍﻟﻤﻨﺎﺟﻞ
ﻣﺎ ﺍﻟﻤﻨﺎﻳﺎ؟ ﺍﻧﻬﺎ ﺃﻗﺪﺍﺭﻧﺎ
ﻭﺍﻣﺘﺪﺍﺩ ﺍﻟﺒﺤﺮ... ﺃﺣﻀﺎﻥ ﺍﻟﺴﻮﺍﺣﻞ
ﻻ ﺃﻟﻮﻡ ﺍﻟﺪﻣﻊ ﺇﻥ ﻫﺎﻣﺖ ﺑﻪ
ﻭﺣﺸﺔ ﺍﻟﻨﺨﻞ، ﻭﺃﺣﻼﻡ ﺍﻟﺒﻼﺑﻞ
ﻻ ﺃﻟﻮﻡ ﺍﻟﻠﻴﻞ، ﻭﺍﻟﻨﺠﻢ ﻫﻮﻯ
ﻳﻌﺘﻠﻰ ﺍﻟﻔﺠﺮ، ﺍﻟﻤﺘﺎﺭﻳﺲ، ﺍﻟﺠﻨﺎﺩﻝ
ﺃﻳﻬﺎ ﺍﻟﺸﺎﻋﺮ ﺿﻮﺃﺕ ﺍﻟﻤﺸﺎﻋﻞ
ﻓﺎﻧﺒﺜﻖ ﺛﺄﺭﺍً ﻭﺻﺨﺮﺍً، ﻭﺟﺪﺍﻭﻝ
رد مع اقتباس
  #3  
قديم November 23, 2013, 02:52 PM
 
رد: الشاعر السوداني جيلي عبد الرحمن

ﻋﺎﻭﺩ ﺍﻟﺮﻭﺡ ﺃﺳﺎﻫﺎ، ﺃﻃﺒﻘﺖ
ﻓﻰ ﺟﺪﺍﺭ ﺍﻟﺼﻤﺖ، ﺁﻻﻡ ﺍﻟﻤﻔﺎﺻﻞ

جميل ..واصل ايها المناضل في التعريف بأبنا النيل ..
__________________
قال الليالي جرعتني علقما** قلت ابتسم و لئن جرعت العلقما

فلعل غيرك إن رآك مرنما ** طرح الكآبة جانبا و ترنما

أتراك تغنم بالتبرم درهما **أم أنت تخسر بالبشاشة مغنما

يا صاح لا خطر على شفتيك أن ** تتثلما و الوجه أن يتحطما

فاضحك فإن الشهب تضحك و الدجى ** متلاطم و لذا نحب الأنجما

قال البشاشة ليس تسعد كائنا **يأتي إلى الدنيا و يذهب مرغما

قلت ابتسم ما دام بينك و الردى ** شبر فإنك بعد لن تتبسما
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشاعر السوداني محمد عثمان كجراي جاروط ديوان الاُدباء العرب 16 February 14, 2014 09:33 AM
القصيدة النورية / الشاعر السوداني مصطفي سند علاء سند شعر و نثر 1 November 24, 2013 04:45 PM
البحر القديم - رائعة الشاعر السوداني مصطفى سند @ ^_^ Mohammad karrar ^_^ @ شعر و نثر 2 July 1, 2012 10:15 PM
الشاعر عدنان السوداني عدنان السوداني شعر و نثر 1 December 27, 2011 11:10 PM
الشاعر السوداني محمد الفيتوري امانة الله ديوان الاُدباء العرب 8 December 8, 2011 10:47 PM


الساعة الآن 05:06 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر