فيسبوك تويتر RSS



العودة   مجلة الإبتسامة > الموسوعة العلمية > معلومات ثقافيه عامه

معلومات ثقافيه عامه نافذتك لعالم من المعلومات الوفيره في مجالات الثقافة و التقنيات والصحة و المعلومات العامه



إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم June 11, 2013, 10:01 PM
 
هل ... وهل ... ثم هل.. تعلم؟

شيطان تسمانيا
Sarcophilus harrisii
عفريت تسمانيا أو شيطان تسمانيا (الاسم العلمي: Sarcophilus harrisii) حيوان لاحم من الثدييات الجرابيات يتواجد فقط في البر الأسترالي في جزيرة تسمانيا. هو الآن أكبر جرابي آكل للحوم في العالم بعد انقراض حيوان ثايلسين سنة 1936.
لونه أسود وقد تكون هناك بقع بيضاء على الوجه والظهر. تضع الأنثى 2 - 4 صغار في المرة الواحدة ويعيش حتى 8 سنوات. له أسنان قاطعة جدًا تمكنه من تمزيق اللحم وكسر العظم كذلك. يعيش على اليابسة ويستطيع التسلق على الاشجار. كتسب العفريت التسماني أو شيطان تسمانيا هذه التسمية بسبب وحشيته وشراسته الكبيرة التي لا تكون في حيوانات بمثل حجمه وكذلك شجاعته التي تجعله يقدم على افتراس ثدييات أكبر منه حجمًا كالظباء الصغيرة وأفاعي في غاية السمية والخطورة.
يتغذى على جيف وفرائس الحيوانات الأخرى، وهو حيوان جرابي انعزالي يحب العيش وحيدًا والصيد وحيدًا، يحاربه المزارعون بسبب عدائه على الحيوانات الداجنة. يتكون غدائه من الدواجن، والثدييات الصغيرة، والأفاعي، والحشرات، والجيف.
توالده

تلد الأنثى من هذه الفصيلة مولودا صغيرا ضعيف التكوين. ومثل معظم الجرابيات تحمل أنثى العفريت التسماني صغارها في جراب على بطنها حيث تواصل تغذيتها حتى يكتمل نموها.
مخاطر تواجهه
شيطان تسمانيا استأصل من البر الرئيسى الأسترالي بعد الاستيطان الأوروبي في العام 1788. لأنها كانت تعتبر تهديدا لتربية الماشية في ولاية تسمانيا، كانت تصاد الشياطين حتى عام 1941، عندما أصبحت محمية رسميا. منذ أواخر التسعينيات اصاب هذا الحيوان ورم في الوجه قلل من عدد سكانه بشكل ملحوظ. الآن هو مهدد بسبب الجنس البشري، وأعلن في مايو 2009 أنه معرض للخطر


التعديل الأخير تم بواسطة طائر غريب ; June 12, 2013 الساعة 11:04 AM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم June 11, 2013, 10:11 PM
 
رد: ملف المعلومات العامة اي من المعلومات اعجبك


10 حقائق مدهشة عن القمر !

1.. تشكل القمر نتيجة لاصطدام يعرف بالاصطدام العملاق، وقد افترض العلماء أن ما حدث كالتالي: اضطدم جسم عملاق بحجم المريخ بالأرض منذ 4.6 مليار سنة مضت بعد وقت قصير من ولادة الشمس ونظامنا الشمسي ، ونتجت سحابة ضخمة من الصخور المتبخرة نتيجة الاصطدام واتخذت مداراً حول الأرض ثم بردت السحابة وتكثفت وأصبحت حلقة من أجسام صلبة صغيرة تدور حول الأرض ثم تجمعت تلك الأجسام فيما بعد مكونة القمر!!
2.. كثيراً ما نسمع أن للقمر جانباً مظلماً ولكن الحقيقة خلاف ذلك، فالقمر ليس له جانب مظلم لكن هناك جانب بعيد من القمر وهو الذى لا يمكننا أن نراه وذلك لأنه منذ زمن بعيد ونتيجة تأثير الجاذبية الأرضية تباطأ دوران القمر حول محوره، وبعد مدة كافية أصبح في مثل نفس المدة التى يدور فيها في مداره حول الارض، لذا فالقمر يدور حول الأرض مرة وحول محوره مرة في نفس مقدار الوقت وهذا ما يجعله يظهر لنا جانباً واحداً فقط له في كل الأوقات!
3.. تزيد المسافة بين الأرض والقمر 4 سنتيميتر كل سنة بسبب انتقال جزء من قوة دوران الأرض إلى القمر نتيجة تأثير الجاذبية الأرضية على القمر .
4.. عرف القمر في اللغات السامية – ومنها العربية باسم (سنين) . ومنه اشتق اسم (شبه جزيرة سيناء) وجبل (صنين ) في (لبنان) .
5.. حجم القمر يساوى 27 % من حجم الأرض والجاذبية على القمر 1/6 الجاذبية على الأرض، أي أننا لو رمينا صخرة على القمر فإنها ستهبط على سطحه ببطىء على عكس الأرض.
6.. القمر ليس دائري ولكنه يشبه البيضة كما أن دورانه حول الأرض ليس دوران دائري بل بيضاوي.
7.. في الحضارات القديمة عُرف للقمر عدة آلهة منها (لونا) luna إلهة القمر عند اليونايين، وكذلك (سيلين) Selene وهي إلهة القمر عند الرومان .
8.. سطح القمر وعر جداً ومليء بالفوهات البركانية ويصل قطر بعضها إلى مئات الكيلومترات، وتحيط بها جبال عالية ترتفع إلى 10 آلاف متر، وهي أعلى من قمة إفرست على كوكب الأرض.
9.. جاذبية القمر ودورانه حول الأرض هما المسؤولان عن ظاهرتي المد والجزر.
10.. كان للصينيون أسطورة رومانسية خاصة باكتمال القمر، وهي الزوجة التي أصبحت جزءاً من القمر وتنتظر في يوم الخامس عشر من كل شهر أي عندما يصبح القمر بدراً لكي يحضر إليها زوجها الحبيب، لكنه لا يستطيع الحضور ومن أجل ذلك تجتمع كل الأسر الصينية في الخامس عشر من كل شهر على مائدة عامرة بالمأكولات المفضلة من أجل الاحتفال بعيد تلك الزوجة الصبورة!!
رد مع اقتباس
  #3  
قديم June 11, 2013, 11:38 PM
 
رد: ملف المعلومات العامة اي من المعلومات اعجبك




المهق أو الألبينو أو عدو الشمس
صفة الألبينو، الألبينية أو عدو الشمس، هي حالة وراثية ناتجة عن غياب صبغة في الأعين والجلد والشعر. تظهر هذه الحالة عند التقاء مورثات متنحية موروثة من كل من الأبوين. وعادة ما تتسبب الألبينية في عدة مشاكل متعلقة بالحساسية الضوئية في البصر والجلد. المعلومات الواردة في هذا المقال تغطي الألبينية البشرية، وإن كانت خصائص عديدة من المشروحة هنا تنطبق على حالة الألبينو في الكائنات الأخرى.
بمنع المورث المسبب للمهق جسم الفرد من صنع الكميات الطبيعية من صبغة تدعى ميلانين، وتصنف كل حالة مهق حسبما إذا كانت موجبة أو سالبة تيروسينيز. في حالات المهق موجبة تيروسينيز يكون إنزيم تيروسينيز موجودا لكنه غير قادر على دخول الخلايا القتامينية لينتج الميلانين، أما في الحالات سالبة تيروسينيز فإن هذا الإنزيم لا ينتج في الجسم.
هناك عدة مورثات أثبت علميا ارتباطها بالمهق، أو هي بالأحرى طفرات (mutations) اصابت المورثات الطبيعية. كل هذه الطفرات تؤدي إلى تغيرات في إنتاج الميلانين. يساعد الميلانين على حماية الجلد من الأشعة فوق البنفسجية الواردة من الشمس. يفتقر جلد المصابين بالمهق إلى هذه الصبغة الواقية وبالتالي يتعرضون بسهولة للحروق الناتجة عن التعرض للشمس. كما يتسبب غياب الميلانين من الأعين إلى مشاكل في البصر، حيث أن العين لا تكتمل بشكل طبيعي في غياب الصبغة.
يتصف المصابون بالمهق الشامل (total albinism) عموما بشعر أبيض كالكتان، وعينين زرقاوين وجلد أبيض شاحب مما يميز شكلهم عن باقي الأفراد. في بعض الحالات لا يكون غياب صبغة الشعر كاملا فيظهر الشعر أصهبا فاتحا أو متوسطا بدلا من الأبيض. غالبا ما يكون المصاب بالمهق ذا بشرة يفوق شحوبها باقي أفراد عائلته. الخرافة الشائعة من أن كل مصاب بالمهق لم شعر أبيض وعينان حمراوان غير صحيحة، إذ أن القزحية عديمة الصبغة في الإنسان تكون زرقاء وليست وردية كما في أنواع أخرى من الحيوانات، كما أن العين البشرية، بسبب حجمها، أعمق من أن يظهر بؤبؤها أحمر بدلا من الأسود، بفعل الشعيرات الدموية في قاعها.
مع هذا فإن نمو المصابين بالمهق يكون طبيعيا مثل أقرانهم، كما لا تتأثر حالتهم الصحية العامة ولا متوسط أعمارهم ولاذكائهم، ولا تتأثر قدرتهم على الإنجاب. فرصة ميلاد أطفال ألبينو عند زواج شخص ألبينو بشخص غير ألبيني ضعيفة جدا كما سيلي شرحها.
يعاني المصابون بالمهق عادة من مشاكل في الإبصار، من درجات مختلفة من ضعف الإبصار؛ سواء قصر النظر أو طول النظر، كما يعاني معظمهم من الرأرأة (بالإنجليزية: nystagmus) (عمش؟) أو اللابؤرية، ومع هذا فإن البصر يتحسن نسبيا عند منتصف العمر، في الوقت الذي عادة ما تبدأ معاناة باقي الأفراد من طول أو قصر النظر بسبب التغير في توتر العضلات.
الذين يعانون من هذه الحالات يمكن مساعدتهم عن طريق النظارات ومعينات البصر الضعيف مثل العدسات المكبرة، وكذلك باستخدام ضوء ساطع غير مباشر عند القراءة، علما بأن بصرهم لا يمكن تصحيحه بشكل كامل. مع أنه من الممكن إجراء الجراحة في العضلات العينية لتحاكي إلى حد قليل التحسنات التي تطرأ على يصر المصاب عند منتصف العمر إلا أن المكاسب عادة ما يفوقها الكرب الناتج عن هذه العلاجات.
عادة ما يؤدي غياب الصبغة في العين إلى رُهاب الضوء أو التحسس المفرط من الضوء، وليس سبب هذا زيادة نفاذية القزحية للأضواء الشاردة بقدر ما هو بسبب أن غياب الصبغة من داخل العين يزيد من انعكاسية الضوء داخل كرة العين. مثال على هذا هو التقاط صورة باستخدام كاميرا فيلمية طليت حجرتها الداخلية بالأبيض بدلا من الأسود. تؤدي هذه الحساسية عند المصابين عادة إلى عدم ارتياح تحت الأضواء المباشرة لكنها لا تمنعهم من التمتع بالخروج في الظروف المناسبة، إذا أن على المصاب تفادي التعرض الطويل لضوء الشمس الساطع المباشر لسهولة تعرض جلده للحروق.
الوراثة
في حالة المهق العيني الجلدي يتلقى الفرد مورث المهق من كل من الأبوين. أما عندما يتلقى الفرد مورث مهق وآخر عاديا فإنه لا تظهر عليه الأعراض الخارجية للحالة ويبقى حاملا للمورث المتنحي. فإذا ما تزاوج فردان حاملان للمورث المتنحي وأنجبا، يكون احتمال أن يكون الوليد مصابا بالمهق بنسبة واحد إلى أربعة، ويكون احتمال أن يكون طبيعيا وحاملا للمورث المتنحي هو النصف، ويكون احتمال أن لا يتلقى المولود المورث المتنحي وبالتالي أن يكون سليما وغير حامل بنسبة واحد إلى أربعة.
ثقافيا
مثل كل شخص مختلف عن باقي الجماعة، كان هناك تاريخيا - وقد لايزال في بعض المجتمعات - تمييز، ولو على مستوى السلوك الشخصي، ضد المصابين بالمهق. وتدل التسمية الشائعة في بعض البلاد العربية لهذه الحالة وهي عدو الشمس على هذا، وإن كان ازدياد الوعي العلمي والتنشأة السليمة تقلل من هذا السلوك.
المهق في غير البشر
لا تقتصر المهق على الجنس البشري وحده، حيث تحمل حيوانات أخرى هذه المورثات أيضا، وعادة ما يكون أثر المهق على الكائنات أكثر خطورة في المملكة الحيوانية، حيث يرتبط الإبصار وصبغة الجلد عادة بالقدرة على البقاء.
لم توجد سجلات صادقة عن حدوث المهق في الخيول، حيث أن الخيول البيضاء لا تكون أعينها وردية وهو ما يميز المهق الحقيقي في الحيوانات.
من أمثلة الحيوانات الألبينية المعروفة، بطريق ولد في حديقة بريستول للحيوانات في بريطانيا في أكتوبر 2002 ومات في أغسطس 2004، عرف باسم سنودروب (قطرة الثلج). وعاشت غوريلا ألبينو فريدة من نوعها عرفت باسم نفومونجي في حديقة حيوانات برشلونة لسنوات.
يمكن للقطط أن تحمل مورث المهق، فتبدو بيضاء الفراء وزرقاء الأعين، كما تكون نسبة كبيرة منها صماء.
توجد الأسماك والضفادع المصابة بالمهق في الطبيعة، وأحيانا ما تعرض للبيع في محلات الحيوانات الأليفة، حيث يعتبر غياب الصبغة فيها مرغوبا لمربي ومكثري هذي الحيوانات، لندرتها
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لست شيطان - بقلمى قارس من الفرسان بوح الاعضاء 4 October 13, 2012 10:25 PM
قط له قرنين شيطان دفء المشآعر صورة و صور 23 September 25, 2010 05:46 AM
شيطان برئ خالد العبد الله بوح الاعضاء 1 April 30, 2010 06:21 PM
شيطان موديل *بنت الاسلام* النصح و التوعيه 0 April 8, 2010 10:22 PM
شيطان نت اريج الزهوور المواضيع العامه 0 November 21, 2009 08:48 PM


الساعة الآن 01:19 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 PL2
المقالات والمواد المنشورة في مجلة الإبتسامة لاتُعبر بالضرورة عن رأي إدارة المجلة ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير , حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر